قواعد النوم الصحية الجزء الثاني

يقضي الإنسان ثلث حياته في النوم فيقوم الجسم خلالها بطرح السموم التي تراكمت فيه نتيجة للأعمال الحيوية والإحتراقات اليومية.
هناك قواعد صحية في النوم منها اتخاد ألبسة من القطن، لا من الحرير ولا من الصوف. لأن القطن يرتشف العرق أثناء التذثر بالأغطية شتاء، ويمتص ما يتصبب من عرق الجسم في ساعات الحر صيفا. ويجب أن تكون تلك   الألبسة فضفاضة خالية من الأزرار، والأحزمة حتى لا تحول دون انتظام الدورة الدموية في أثناء النوم.
و من الواجب نشر أغطية النوم، وأفرشته في الهواء الطلق، و تحت أشعة الشمس، ليتبخر ما امتصه خلال الليل وفي أثناء النوم، من عرق الجسم ومفرزاته.
النائم يتنفس ببطء، ولكن شهيقه يغذو أعمق وأطول مما هو عليه في اليقظة فتزداد حاجته إلى الهواء النقي، ولذا يجب اختيار غرفة النوم واسعة، سهلة التهوية، لتجديد هوائها كل يوم، فتترك نوافدها مفتوحة في الصيف والشتاء على أن يكون مكان النائم قرب النافدة.
وينبغي تعويد الأطفال أن لا يغطوا رؤوسهم لا صيفا ولا شتاء لأن استنشاقهم هواء فاسدا، يحيلهم صفر الوجوه، هزيلي الأجسام، ضعيفي الإرادة.

ليست هناك تعليقات: